المغالطات في موضوع دعوة امير قطر : ازمة مفتعلة يؤججها اليساريون وتخفي نفاقهم السياسي وحقدهم الدفين بعد انحدارهم انتخابيا وشعبيا | MA Tunisie

المغالطات في موضوع دعوة امير قطر : ازمة مفتعلة يؤججها اليساريون وتخفي نفاقهم السياسي وحقدهم الدفين بعد انحدارهم انتخابيا وشعبيا

dimanche 13 novembre 2011


المغالطة الاولى : النهضة هي من دعت امير قطر الى حضور افتتاج جلسات التاسيسي والصواب ان الوزير المؤقت الباجي قائد السبسي هو من دعاه رسميا الى ذلك ورغم تاكيد الوزارة الاولى لهذا الامر الا ان اليسار لا يزال يطبق المثل القائل: معيز ولو طاروا.

المغالطة الثانية : ان امير قطر ه...
و ضيف الشرف للجلسة الاولى والصواب ان ان عشرات الضيوف تمت دعوتهم الى حضور نفس الجلسة.

المغالطة الثالثة : ان امير قطر هو الشخصية السياسية الاجنبية الوحيدة المثيرة للجدل التي ستاتي الى تونس والحقيقة ان ساركوزي ايضا مدعو الى جانب هيلاري كلنتون وكلاهما مثير للجدل غير ان اليساريين لازموا الصمت المطبق حول موقفهم من زيارة كلينتون وساركوزي وكانهما رائدين من رواد التحرر الاممي والنضال السياسي والثورة البروليتارية.

المغالطة الرابعة : ان امير قطر جاء لاملاء سيطرة قوى البترودولار على الاقتصاد التونسي والحال ان اكثر الهائجين حاليا والمنددين بقطر ينادون بالاقتراض والتسول من مؤسسات اوروبية وامريكية مقابل تنازلات سياسية للغرب. ولن ننس كيف هلل هؤولاء لمشروع سماء دبي عندما تم الاعلان عنه منذ سنتين والان ينددون بالمشروع لا لشيء الا للتضييق على الحكومة الجديدة ومحاصرتها اقتصاديا ومنع اية موارد مالية من تغذية الخزينة العامة.

المغالطة الخامسة : ان كل رموز اليسار وبلا استثناء ممن يعملون في الاوساط الاكاديمية بالجامعات التونسية يتبعون الازدواجية في الخطاب في موضوع الموقف من دول الخليج ومن البترودولار فهم يتصيدون اي هفوة لقطر جاعلين منها السبب الاول لكل مصائب العرب ويتناسون عن عمد وسوء نية سياسة المملكة العربية السعودية المتواطئة مع الامريكان والسر في ذلك ان الاكاديميين اليساريين والعلمانيين متعاقدون مع مؤسسات جامعية سعودية للتدريس و الاشراف على الاطروحات الجامعية.

0 commentaires:

Publier un commentaire

 
MA Tunisie © 2011 | Designed by RumahDijual, in collaboration with Online Casino, Uncharted 3 and MW3 Forum