فرار صاحب شركة توظيف الأموال عادل الدريدي بقرابة 100 مليار و احتقان كبير بين الحرفاء

عادل الدريدي  صاحب شكركة توظيف أموال "يسر للتنمية"  اختفى اليوم تاركا حالة من الاحتقان الشديد و احتجاجات كبيرة بين حرفائه أمام مقر سكناه و مقر الشركة بتونس العاصمة و يرجّح أنه فرّ عبر الحدود الجزائرية بما قيمته 100 مليار 
عادل الدريدي 
و قد حمّل المتظاهرون المسؤولية للحكومة لعدم توفيرها مواطن شغل ما اضطرهم للجوء لهذه الشركات  لتوفير قوت يومهم 
 و يطالبونها بجلبه لاسترجاع أموالهم.
و يجدر الاشارة أن البنك المركزي قد حذّر من تحيل مثل هذه الشركات في عدة مناسبات و قام برفع أمر هذه الشركة للقضاء سابقا و قد دافع عنه حرفائه وقامو بالاحتجاج لاخراجه  و تواصل طمع بعض المواطنين لجني المال بطريقة سريعة و لاكن  تجري الرياح بما لا تشتهي السفن.


و في تصريح لسمير الوافي على صفحته الرسمية على الفايسبوك: 

سمير الوافي 
"حرفاء شركة توظيف الاموال التي اختفى صاحبها واختفت معه امواال الناس بلغوا حوالي خمسين الف حريف فيهم من دفع مليون ومن دفع ثلاثمائة مليون حالما بالثروة السهلة والسريعة والسحرية...يعني الرجل نجح في جمع مئات المليارات بخبث ودهاء وكان متحيلا محترفا...ورغم تحذيرات البعض ووجود تجارب سيئة مع هذا النوع من الشركات الغامضة في دول أخرى...فان الناس تهافتوا عليها ودفعوا أموالهم وخاطروا وغامروا فخسروا كل شيء...والتونسي هكذا يحب التواكل والمال السهل والربح السريع بدون جهد ولا مجهود وقيمة العمل انهارت وقل الانتاج وتكاسل الطموح...اللهم لا شماتة ولكن بما أنها مغامرة ومخاطرة رغم الغموض والتحذيرات فان المثل الذي يقول "الطماع يبات ساري" عاد بقوة."


تصريحات بعض المتضريرن 




0 commentaires:

Enregistrer un commentaire

شاهد البث المباشر

 
BOUGHRARA NEWS © 2011 | Designed by RumahDijual, in collaboration with Online Casino, Uncharted 3 and MW3 Forum