سأذكرك فاذكرني ولنصّوت معا لتونس


أيام قليلة يا أخي يا ابن بلدي تفصلنا عن الانتخابات...أيام قليلة يا ابن بلدي ستقرر أنت مصير بلدك ومن يقوده في المرحلة القادمة بعد أن أمضيت سنوات عجافا تشاهد من يقرر في مكانك كيف تُحكم وكيف تعيش وتموت في بلادك..أيام قليلة وسيعود إليك صوتك يا ابن هذا البلد الرائع بعد أن عشت سنون طويلة مكمم الصوت لا ينطلق لسانك.. هل تذكر يا أخي أيام الجمر والحزن والعذاب والظلم والظلام؟؟ هل تذكر يا أخي أيام الخوف والرعب والرقابة البوليسية والتضييق على الإعلام هل تذكرين يا أختي يا ابنة البلد الغالية أيدي المغتصبين تمتد إلى حجابك تنزعه؟؟ هل تذكرين يا ابنة البلد صرخات أولادك يمزق الليل عندما يداهمون منزلك ليلا ويأخذون زوجك لأن لحيته طالت دون إذنٍ من السلطان؟ هل تذكر..إذن لا تنسي وتذكر وأنت تسير إلى الاقتراع تذكر اليوم بقلمك ستقلب صفحة حزينة من تاريخ تونس..اليوم بقلمك ستكتب أول حروف مستقبل جديد..

يا ابن بلدي إذا ما اخترت ورقتك فتذكر من كُتبت لهم تهم لم يرتكبوها في أوراق لم يروها..

يا ابن بلدي..تذكر واعد شريط الذكرى معي تذكر من مات من في السجن دون أن يذرف الناس الدمع على قبره

يا ابن بلدي إذا ما سرت إلى الصندوق فتذكر من احترق قهرا وفقرا وتذكر من أدمعت عيناه من اجله وأجلك

يا ابن بلدي تذكر من كان رئيسنا سابقا يقول أننا مخربون ورهط من السوقيين واللصوص

يا ابن بلدي تذكر صوت الرصاص في الشوارع ورائعة الغاز في الطرقات وتذكر دماء الموتى على الإسفلت

تذكر يا أخي شباب هذا البلد من خرج من اجل هذا البلد ليجدوا الموت متربصا بهم على العتبات

تذكر يا أخي ذلك الجمع الكبير في اكبر شوارع تونس...رأيتك يا أخي هناك بلحيتك الطويلة تحتضن شباب الراب وبعيني الدامعة من الفرح والغاز رأيتك يا أختاه بحجابك تدفعين البوليس عن فتاة في العشرين تلبس الجينز وتلبس القصير..في نفس الشارع رأيتك يا أخي تضع أفكارك وتوجهاتك الفكرية جانبا وتندفع من للموت من اجل تونس

سأذكرك يا أخي وأنا اختار من يحمي بلادي ويعمل من اجلها..

احبك يا أخي وسأذكرك حين اختار ..سأذكرك فاذكرني ولنصّوت معا لتونس...


0 commentaires:

Enregistrer un commentaire

شاهد البث المباشر

 
BOUGHRARA NEWS © 2011 | Designed by RumahDijual, in collaboration with Online Casino, Uncharted 3 and MW3 Forum