الهيئة المستقلة للانتخابات: أي خروقات لقواعد يوم الصمت الانتخابي "تعتبر جريمة انتخابية يعاقب عليها القانون"


ذكرت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في بلاغ لها مساء الجمعة، جميع المترشحين لانتخابات المجلس الوطني التأسيسي ووسائل الإعلام الوطنية أن الحملة الانتخابية داخل التراب الوطني تنتهي يوم الجمعة 21 أكتوبر 2011 على الساعة منتصف الليل ليكون يوم السبت 22 أكتوبر يوم الصمت الانتخابي.

ودعت الهيئة في هذا الصدد جميع الأطراف من مترشحين ووسائل إعلام إلى ضرورة احترام الضوابط القانونية المتعلقة بالصمت الانتخابي والمتمثلة خاصة في الفصول 37 و38 و39 من قرار الهيئة العليا المستقلة للانتخابات المؤرخ في 3 سبتمبر 2011 والمتعلق بضبط قواعد وإجراءات الحملة الانتخابية والتي تنص على:

/تحجير توزيع الإعلانات المتضمنة للقائمة الإسمية للمترشحين أو صورهم أو اسم القائمة وبرنامجها وذلك بعد انتهاء الحملة الانتخابية وطيلة يوم الاقتراع.

/تحجير توجيه إرساليات عبر الهاتف الجوال إلى العموم للتأثير عليهم أو استعمال أي وسيلة إشهار أخرى وذلك بعد انتهاء الحملة الانتخابية وطيلة يوم الاقتراع.

/وقف تحيين الموقع الإلكتروني للحزب أو للقائمة المترشحة قبل 24 ساعة من تاريخ الاقتراع.

وأكدت الهيئة في بلاغها أن "أي تجاوزات أو خروقات للقواعد المذكورة تعتبر جريمة انتخابية يعاقب عليها القانون".

وات

0 commentaires:

Enregistrer un commentaire

شاهد البث المباشر

 
BOUGHRARA NEWS © 2011 | Designed by RumahDijual, in collaboration with Online Casino, Uncharted 3 and MW3 Forum