الرئيس السوري يؤكّد على أن بلاده استطاعت تجاوز المرحلة الأصعب

دمشق- (يو بي اي): 
أكّد الرئيس السوري بشار الأسد الأربعاء، على أن بلاده استطاعت تجاوز المرحلة الأصعب وتقوم بالإستفادة مما جرى للنهوض بالواقع السوري.
وقال بيان رئاسي سوري، إن الأسد أكّد خلال لقائه وفد من الحزب السوري القومي الإجتماعي في لبنان برئاسة رئيس الحزب أسعد حردان، على أن سوريا "استطاعت بإرادة ووعي شعبها تجاوز المرحلة الأصعب وتقوم بالإستفادة مما جرى للنهوض بالواقع السوري وجعل سوريا الدولة المتمسكة بمبادئها وعروبتها وقوميتها نموذجاً يحتذى به في المنطقة".

وأوضح أن الأسد بحث مع وفد القومي ما تشهده المنطقة من مخططات تستهدف تقسيمها وإعادة السيطرة عليها والتحكم بثرواتها، مشيراً الى أن أعضاء الوفد عبّروا عن "ثقتهم بأن سوريا ستنجح في مواجهة المحاولات الرامية لضرب نهجها القومي والعروبي وحالة الإستقرار فيها".

وقال البيان الرئاسي السوري إن اللقاء تناول "أهمية تفعيل دور الأحزاب القومية في تعزيز الحراك القومي والشعور الوطني لدى المواطن العربي لمواجهة المؤامرات الخارجية التي تحاول إستغلال ما يجري في المنطقة لإضعاف الفكر القومي والعروبي الذي يشكل أحد أسباب قوة ومنعة الشعب العربي".

ومن جهة أخرى، احتشد مئات الآلاف من السورين في ساحة السبع بحرات، وسط العاصمة دمشق الاربعاء، دعماً لبرنامج الإصلاح الذي أعلنت عنه القيادة السورية ورفضاً للتدخل الخارجي وتقديم الشكر لروسيا والصين على موقفهما في مجلس الامن الدولي.

وقال رئيس اتحاد الصحفيين السوريين الياس مراد ان "أي جهد لا يصب في مصلحة الوطن هو جهد ضائع، وما عبرت عنه الجماهير اليوم هو رفض لكل أشكال التدخل الخارجي وتأييدها لمشروع الإصلاحات التي بدأت تأخذ طريقها إلى التنفيذ".

وأضاف مراد ليونايتد برس انترناشونال "الجماهير التي خرجت بعفوية اليوم بدعوة من مجموعات شبابية واستمرت لعدة ساعات ومن مختلف الطوائف يعبرون عن دعم الإصلاح والحوار الوطني ورفضهم للتدخل الخارجي".

وأكد "ان هذه الجماهير اليوم التي زحفت بمئات الآلاف تأييدل للحوار وللمشروع الرئيس بشار الأسد لنقل البلاد إلى بر الآمان".

وتشهد سوريا منذ منتصف اذار مارس حركة احتجاجية سقط خلالها أكثر من 2900 قتيل بحسب الأمم المتحدة وأكثر من 1500 قتيل بحسب الدولة، وتتهم سوريا "عصابات إرهابية مسلحة" بزعزعة الامن والاستقرار في البلاد.

واستخدمت روسيا والصين، العضوان الدائمان في مجلس الامن، في 4 تشرين الاول/ اكتوبر حق النقض لوقف مشروع قرار قدمته الدول الغربية لإدانة النظام السوري وفرض إجراءات محددة الأهداف عليه كي يوقف قمعه الدامي للاحتجاجات الشعبية ضده.

0 commentaires:

Enregistrer un commentaire

شاهد البث المباشر

 
BOUGHRARA NEWS © 2011 | Designed by RumahDijual, in collaboration with Online Casino, Uncharted 3 and MW3 Forum