ساركوزي: لتركيا لا مكان لكم في الاتحاد الأوروبي.... وتركيا: لا تلعب دور المؤرّخ معنا

رفض وزير الشؤون الاوروبية التركي ايغيمين باغيس دعوة الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لتركيا للاعتراف بأن المجازر التي طالت الارمن ابان الحرب العالمية الثانية كانت ابادة جماعية.

وقال باغيس خلال زيارة الى ساراييفو انه حري بساركوزي ان يهتم باخراج بلاده من ازمتها الاقتصادية بدلا من لعب دور المؤرخ بشأن "المسألة الارمينية"، حسبما نقلت وكالة الاناضول للانباء.
وخلال زيارة قام بها الرئيس الفرنسي للعاصمة الارمينية يريفان قال ساركوزي ان تركيا "ستفتخر بإعادة النظر في تاريخها على غرار ما فعلت بلدان كبرى في العالم، كالمانيا وفرنسا"، مضيفا ان "التنكر للتاريخ ليس مقبولا"وأنه "لا مكان" لتركيا داخل الاتحاد الأوروبي.
وقال الرئيس الفرنسي انه اذا لم تبادر تركيا بـ"لافتة السلام" بالاعتراف بالابادة الجماعية للارمن فإنه سيدرس اقتراح تبني قانون في بلاده يجرم انكار الابادة، معربا عن امله ان تتحرك تركيا قبل انتهاء ولايته.
وكان ساركوزي قد اثار غضب تركيا قبل انتخابه عام 2007 بدعمه لقانون يهدف الى مقاضاة الرافضين الاعتراف بتلك المجاز باعتبارها عملية ابادة جماعية.
ويقول الارمن ان ما يصل الى 1,5 مليون ارميني كانوا ضحية عملية ابادة جماعية دبرتها ونفذتها الدولة العثمانية ابان الحرب العالمية الاولى.

0 commentaires:

Enregistrer un commentaire

شاهد البث المباشر

 
BOUGHRARA NEWS © 2011 | Designed by RumahDijual, in collaboration with Online Casino, Uncharted 3 and MW3 Forum