كمال الجندوبي "التحضيرات المادية للانتخابات شارفت على نهايتها و110 طنا من الورق لطباعة الأوراق الانتخابية"

أكد رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات كمال الجندوبي أن "التحضيرات المادية للانتخابات شارفت على نهايتها حيث لم يتبق منها سوى الانتهاء في غضون الاربع والعشرين ساعة القادمة من طباعة جميع الأوراق الانتخابية وتوفير الحبر الانتخابي وتكوين العنصر البشري الذي سيشرف على الانتخابات".

واوضح ل­ /وات/ لدى زيارته مقر المطبعة الرسمية للبلاد التونسية بعد ظهر الاثنين للاطلاع على سير عمليات طباعة الاوراق الانتخابية، أنه تم إلى حد الأن الانتهاء من تجهيز أوراق الاقتراع الخاصة ب19 دائرة انتخابية في انتظار استكمال طباعة بقية الاوراق الخاصة بالدوائر الانتخابية الاخرى في تونس والخارج في غضون اليومين القادمين.


وأضاف الجندوبي أن طباعة الاوراق الانتخابية تطلبت توفير 110 طنا من الورق مشيرا إلى أن كل ورقة انتخابية ستتضمن قائمة لجميع القائمات المتنافسة في كل دائرة انتخابية "مما سييسر على الناخب مهمة الاقتراع حيث لن يكون ملزما داخل الخلوة إلا بالتأشير على القائمة التي سيصوت لها فحسب".

وأكد رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن كل ناخب سيدعى خلال عملية التصويت إلى استعمال الحبر الانتخابي الذي سيتم استقدامه قريبا من انقلترا وذلك ضمانا لشفافية العملية الانتخابية، مضيفا أنه سيمنع استعمال الهواتف الجوالة داخل مكاتب التصويت التي ستفتح أبوابها على الساعة السابعة صباحا لتغلق على الساعة السابعة مساء.

وفي رده على سؤال بخصوص التحضير للانتخابات بالكندا وما شابها من تعطيل جراء تأخر موافقة السلطات الكندية على اجراء الانتخابات الخاصة بالمهاجرين التونسيين المقيمين على أراضيها، أوضح كمال الجندوبي أنه تم تدارك هذا التأخير بفضل جهود الهيئة الفرعية للانتخابات بهذا البلد وبفضل مساندة التونسيين المقيمين هناك لهذه الجهود.

ومن جهته اعتبر الكاتب العام للهيئة العليا المستقلة للانتخابات بوبكر بالثابت ، في تصريح لوات، سير الاستعداد لانتخابات 23 أكتوبر الجاري "مرضيا" مشيرا إلى توفق الهيئة في انجاز البرنامج الذي رسمته للانتخابات، "مفندة بذلك تكهنات عديد الخبراء الاجانب الذين أكدوا خلال زيارتهم لتونس على صعوبة بلوغ هذه المراحل المتقدمة في التحضير للاستحقاق الانتخابي. واضاف قائلا "اننا في كل مرة نؤكد لهؤلاء الخبراء ان ارادة التونسيين والهيئة كبيرة لبلوغ هذا الموعد في أفضل الظروف".

وبين بالثابت أن الهيئة تعاملت بالمعاينة والتنبيه وعبر الاستعانة بالسلط العمومية في تجاوز المخالفات التي جدت طيلة العشر أيام الاولى للحملة الانتخابية طبقا لما نص عليه المرسوم عدد 35 مشيرا إلى أن عمليات تكوين العنصر البشري الذي سيشرف على مكاتب الاقتراع بكامل تراب الجمهورية والذي يناهز عدده 30 ألف شخصا ستنتهي يوم 18 أكتوبر الجاري.

(وات)-


0 commentaires:

Enregistrer un commentaire

شاهد البث المباشر

 
BOUGHRARA NEWS © 2011 | Designed by RumahDijual, in collaboration with Online Casino, Uncharted 3 and MW3 Forum